Posted by Engineer on December 19, 2015

كتب سامي عبد الفتاح : الخميس (13) ديسمبر 1956

--------------------------------

# مرت ثلاثة أيام ورغم فرض حظر التجوال على حى العرب .تسلل الفدائيين الى مكان الصندوق ليروا ماذا حدث لمورهاوس . تبين لهم موته مختنقاً..

# صدرت الاوامر للفدائيين بالتوجه الى قرب جبانة الاجانب ودفن الجثمان بالصندوق..

# تم الدفن مكان العمارة الموجودة حاليا على الناصية المواجهة للجبانة ناحية البحر

# بدأت الملكة اليزابيت ملكة انجلترا تواجه انتقادات حادة من الاسرة المالكة بسبب مورهاوس..

# طالبت الملكة توسط (تيتو زعيم يوغسلافيا )لعبد الناصر نظراًلانقطاع العلاقات مع مصر بسبب الحرب ضد مصر..

# ابلغ عبدالناصر تيتو بأنه سيعرض الامر على فدائيو بورسعيد لأن هذا اسيرهم وهل يسمحون بتسليمه ام لا؟ الملكة طلبته حياً أو ميتاً

#‏ اراد عبد الناصر ان يرفع من قيمة الفدائيين دولياً.. زادت حملات البحث عن مورهاوس فى كل انحاء بورسعيد..

# ‏دورية انجليزية وصلت بالقرب من قهوة البلياردو وابلغهم الخواجة صاحب البورصة بأنه رأى سيارة سوداء رقم 57 قنال..ورأى عملية الاختطاف بعينه..

# ‏بدأ البحث عن السيارة فى الوقت الذى صدرت فيه الاوامر باخلاء حى العرب والتقهقر والرجوع للخلف ناحية جمارك بورسعيدتلاشياً لانتقامات الفدائيين الذين زاد نشاطهم فى الايام الاخيرة..

# فى نفس اليوم توجه قادة الاحتلال بقيادة استكويل ورئيس البوليس الدولى التابع للامم المتحدة الى مكتب البطل (محمد رياض)محافظ بورسعيد وقاموا بتهديده وقتله اذا لم يسلمهم مورهاوس واذا لم يرفع الراية البيضاء على مبنى المحافظة معلناً استسلام بورسعيد..

# لم يبالى (رياض) بتهديدهم قائلاً انه حتى لو قتلوه أورفع الراية البيضاء على مبنى المحافظة معلناً استسلام المدينة...فان الفدائيين لن يستسلموا أو يسلموا مورهاوس

#‫ ‏صدرت الأوامر من القاهرة للفدائيين بتسليم الجثمان للبوليس الدولى والصليب الاحمر الدولى قبل ايام من انسحاب العدو من بورسعيد..

# فى هذا اليوم ..المجموعة الثانية من الفدائيين قامت بنسف سيارة مصفحة ومهاجمة دورية بريطانية فى شارع نبيه...

# ‏المجموعة الرابعة من الفدائيين قامت بنسف سيارتين بريطانيتين بشارع الملكة فريدة ثم هاجمت دورية بريطانية بشارع عباس..

 

(((غدا نلتقى بامر الله تعالى)) مع يوم اغر من ايام المجد على ارض بورسعيد .......يوم اغتيال قائد المخابرات الانجليزية ((جون ويليامز)) على يد الفدائى الكبيرالبطل السيد عسران..رحمه الله ..

 

نلتقى باذن الله مع يوم مجيد من ايام العزة على ارض بورسعيد الباسلة

 

 

                                                                                            سامى عبدالفتاح..

بورسعيد الباسلة..

                                                                                    13 ديسمبر 2015 م.