Posted by رومانسية on December 27, 2009

من المؤسف جداً أن تجد هذه الأيام ما يحدث لتراثنا الأثري في بورسعيد وسط صمت من الجميع ، تدريجياً يذهب بعيدا ً تراثنا المعماري والمميز لبورسعيد دون المدن الأخرى للجمهورية ، في هذا اليوم إلتقطت العدسة هذا المشهد الدامي لفنار بورسعيد القديم أحد معالمنا التي نفتخر بها ونزهو ، فهو أول بناء حجري في بورسعيد والعالم الحديث ، وهو شاهد على بناء المدينة ، ولأن المدنية تزدهر وتنمو ، فكان أن غرق هو خلف المدنية ، وربما يأتي اليوم الذي يتوارى فيه نهائيا ً بعد أن يتم هدمه وهو شيء متوقع ، ولما لا ؟؟!!

 

Fanar

 

صيحة ونداء يتوجه بهما موقع تاريخ بورسعيد إلى كل من يهمه الأمر للمحافظة على تراثنا من الضياع ، وهل سيأتي اليوم الذي يكون فيه تراث بورسعيد ذكريات على صور رقمية فقط ؟؟