السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اوشكنا ان نعتاد على تلك الابتسامه التى تضئ ذلك الاوجه الاسمر وهو يقرر ويعلن ويوقع بيده اليسرى على الكثير والكثير ولكن ...
وها هم القاده العرب ينتظرون بعين بالغة الشغف يتحسسون بيد عاجزه فى نفق أظلموه بعقولهم وافعالهم

باراك اوباما
قد لا يغير كثيراً فقد لا تسوء الامور اكثر مما كانت عليه قبل ذلك ..
وقدلا تتحسن ايضا مثلما امل القادها لعرب والشارع العربى

فلقد هلل الكثير والكثير بأعلان اوباما بأغلاق المعتقلات المنتشره فى انحاء العالم التابعه للاستخبارات الامريكيه وعلى رأسهم جوانتانمو .

فنحن رأينها وهو يوقع على قرارات الاغلاق ولكن لم نرى من قبله من كان يوقع على قرارات الانشاء !!!!!!

يعلن انه يتعاطف مع المدنين الفلسطنين وفى الجانب الاخر يعلن انه سيدعم حاجات اسرائيل الامنيه !!!

سنظل ننتظر اول تحدى فعلى ستتعرض له قضبان قطار اوباما لنرى

أين ستكون وجهته ؟

شكرا على المقال يا باشمهندس