Posted by Engineer on September 13, 2013

كتب محمد بيوض نقلا عن صفحة أبطال منسيون (فيسبوك):

من اجمل القصص التي و جدت صعوبة في الحصول علي معلومات عن بطلين مصريين منسيين !! ففي السادس من أكتوبر 1973 كان الرائد غريب عبد التواب في طليعة الابطال الذين اقتحموا قناة السويس ووطأت اقدامهم الشاطئ الشرقى للقناة وتسلقوا الساتر الترابى ليشاركوا في رفع العلم المصري على الضفة الشرقية للقناة.

 

وأثناء أداء مهمته إذا بمجموعة من الدبابات الإسرائيلية تقوم يالهجوم المضاد باتجاه الشط وعلى الفور اشتبكت مجموعة الصاعقة بقيادة الرائد (غريب عبد التواب) مع هذه الدبابات واستطاعوا تدمير بعضها ثم اندفعت ثلاث دبابات في اتجاه المصطبة المتواجد عليها البطل فاندفع تجاه الدبابة الأولى تحت وابل من الرصاص ثم قفز فوق الدبابة وفتح برجها والقى قنبلة فتحولت الدبابة إلى كتلة من اللهب..

 

وفى نفس الوقت كان (شنودة راغب) يتعامل برشاشه مع الجنود الإسرائيليين في محاولة لحمل قائده الرائد (غريب عبد التواب) بعيدا عن الموقع ولكن الطلقات الإسرائيلية تمكنت منهما فاستشهدا عندما كان العريف

 

شنودة المصري يحمل الرائد غريب المصري و يحاول انقاذة اظن الرسالة وصلت ولا محتاجة توضيح 

 

المصدر : صفحة أبطال منسيون على موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك

 

محمد بيوض

 

سبتمبر 2013م.