Posted by رومانسية on December 20, 2009

نظرة سريعة للعلاقات المصرية العربية ، وهي المفترض الدول المساندة لمصر في أي حرب إسرائيلية مصرية ، نجد أن الخريطة كانت كالتالي في العام 1967 .. عام الهزيمة !!

 

العلاقات المصرية السورية
شبه مجمدة تماما .

العلاقات السعودية المصرية
مقطوعة تماما بسبب حرب مصر في اليمن وضرب بعض المناطق السعودية بالقاذفات المصرية ، ومساعدات السعودية للمتمردين اليمنيين .

العلاقات العراقية المصرية
في حالة جمود لخلافات مصر مع حزب البعث الحاكم في العراق .

العلاقات المصرية التونسية
في حالة شديدة من التوتر بعد تصريحات الحبيب بورقيبة رئيس تونس في أريحا بالضفة الغربية عن ضرورة الصلح بين العرب وإسرائيل .

العلاقات المصرية المغربية
في حالة جمود تام لوقوف مصر مع الجزائر بسبب الخلافات الثنائية حول الحدود ، ودعم مصر لقوات الجزائر بالمعدات .

العلاقات المصرية الأردنية
مقطوعة لإتهام الأردن بالتآمر على الوحدة المصرية السورية ، ثم مساعدة الأردن لقوات الملكيين في اليمن .

العلاقات المصرية الليبية
مجمدة بسبب إتهام مصر لملك ليبيا بالرجعية ، وتصور الملك إدريس السنوسي بأن مصر تتآمر لخلعه عن العرش .

وفي تصوري أن هذه الخلافات ، وتبادل الحملات الإعلامية ، كانت من الأسباب الأساسية في هزيمة يونيو عام 1967 ، لقد كرست كافة الدول العربية طاقاتها للحفاظ على أمنها الداخلي ، وإعتبرت أن الخطر الحقيقي الذي يعصف بنظامها السياسي هو جمال عبد الناصر ، وبذلك إبتعد شبح التهديد الإسرائيلي من إستراتيجيات دول عربية بأكملها .. وقد نسفت الحملات المتبادلة بين مختلف الدول العربية الحد الأدنى من التضامن العربي لمواجهة العدو الحقيقي للأمة العربية .

وكان هذا كلة بفضل سياسات جمال عبد الناصر !!!