Posted by Engineer on September 18, 2013

كتب محمد بيوض نقلا عن صفحة أبطال منسيون (فيسبوك): جئنا من الانسحاب في نكسة 1967 كان لا بد من عمل خط دفاعي علي الضفة الغربية لقناة السويس .. يوجد نقص كبير في العتاد والجنود مما جعل زميلك عن الشمال وعن اليمين بعيد .. عادت قواتنا باليمن بعد مؤتمر الخرطوم

وتم اعادة انتشار القوات فكان موقعنا في منطقة كبريت نهاية البحيرات المرة ... قمنا بعمل الخنادق .. في الليل ذهب جندي صعيدي يقضي حاجته بجوار شط البحيرة ثم صاح الحقونا يا خلق هو .. هرولنا الي اسلحتنا .. فيه ايه يا عطية ؟؟ العقارب علي الشط كتير ويمكن تهجم علينا .. ذهبنا الي الشاطيء لنجد جحافل من الكابوريا قد خرجت من الماء ..

احجامها كبيرة .. قمنا بجمع الكثير منها وقمت انا واهل السواحل التي نعرف طهيها ولذة طعمها بطهيها وتقديمها امام الجميع منعا للطمع... كانت سرعة التهام الكابوريا

تختلف فعندما نلتهم نحن السواحلية عشرة كابوريات يكون الجماعة مازالوا يبحثوا عن مدخل لواحدة .. بعد ان نشبع نقوم بالمساعدة .. الصعايدة يتجبوا علي السواحلية المقرفين اللي بياكلوا العجارب .. لن اتكلم عن صحتنا حين ذاك منعا للحسد.

محمد بيوض

 

سبتمبر 2013